إصدارات مركز البحوث والدراسات الكويتية الجديدة

01 يناير 2021

يصدر هذا العدد، وقد رحل عن حياتنا شخص عزيز كان علامة بارزة في تاريخ الكويت المعاصر. ذلك هو المغفور له بإذن الله صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الذي أعطى لوطنه تلك المكانة الرفيعة بين أمم العالم نتيجة منهجه الدبلوماسي المتزن، الهادف إلى السلام، ورأب الصدع في العلاقات العربية والدولية.

لقد تميز عهده - رحمه الله - بالمبادرات الإنسانية الكبيرة التي شملت كافة أنحاء العالم، وبخاصة تلك المناطق التي تعرضت للكوارث الطبيعية، أو للحروب أو غير ذلك من الأمور التي تستلزم الدعم والمساندة. ولهذا لم يكن غريباً أن تتوج الأمم المتحدة سموّه «قائداً للعمل الإنساني» وتطلق على الكويت «مركز العمل الإنساني». وهذان اللقبان تطلقهما الأمم المتحدة لأول مرة على دولة وحاكمها.

ويذكر السيد بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة في حفل تكريم سمو الشيخ صباح: «أن الكويت أظهرت كرماً استثنائياً تحت قيادة الشيخ صباح رغم صغر مساحة البلاد، إلا أن قلب دولة الكويت كان أكبر من الأزمات والفقر والأوبئة.

رحم الله صاحب السمو الشيخ صباح وأسكنه فسيح جناته بما قدم من خير لوطنه وأمته العربية. ووفق الله عضيده صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد، وسمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح حفظهما الله ورعاهما، وأعانهما على حمل الأمانة وقيادة هذا الوطن إلى غاياته المأمولة.

وما توفيقنا إلا بالله.

أ. د. عبدالله يوسف الغنيم

رئيس مركز البحوث والدراسات الكويتية







عودة

في هذا القسم